الاخبار

العراق.. اغتيال قيادي مقرب من مقتدى الصدر

قتل الشيخ حازم الحلفي، القيادي في تنظيم “سرايا السلام” التابع لزعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر، على يد مسلحين، في مدينة البصرة، حسبما أوردت مصادر أمنية عراقية.

ونقل موقع “بغداد اليوم” الإخباري عن مصدر أمني قوله، إن “مسلحين اغتالوا الشيخ حازم الحلفي، القيادي في سرايا السلام، قرب جسر محمد القاسم غربي البصرة”.

وأضاف، أن الحلفي “كان يستقل سيارة نوع (بيك أب) ذات لوحة تسجيل حكومية تابعة لدائرة الري”.

فيما أوضح ضابط في شرطة البصرة، أن الهجوم وقع أثناء عودة الشيخ الحلفي من مقر عمله في الشركة العامة للصناعات البتروكيمياوية في البصرة، مشيرا إلى أن المسلحين “أمطروه بوابل من الرصاص ما أدى إلى مقتله على الفور”.

وأشار المصدر نفسه إلى أن المسلحين لاذوا بالفرار بعد تنفيذ العملية، مبينا أن القوات الأمنية طوقت مكان الهجوم وبدأت عمليات بحث وتحر عن المهاجمين.

وتشهد محافظات جنوبية عراقية توترات بين أتباع مقتدى الصدر والمتظاهرين، حيث يؤيد الصدر وأتباعه محمد توفيق علاوي المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة، في حين أن المتظاهرين يرفضون علاوي ويطالبون بتكليف شخصية مستقلة ومن خارج الطبقة السياسية الحالية.

وشهدت مدينة النجف جنوبي العراق، أمس الأربعاء، مواجهات وأعمال عنف بين أتباع الصدر والمتظاهرين، ما أدى إلى مقتل ثمانية أشخاص من كلا الطرفين وإصابة نحو 100 آخرين في آخر إحصائية ذكرتها السلطات العراقية.

وكان مصدر أمني أفاد، الأربعاء أيضا، بوفاة القيادي بالتيار الصدري، أبو مقتدى الأزيرجاوي، متأثرا بجراحه، بعد تعرضه لمحاولة اغتيال في محافظة ميسان، يوم الثلاثاء الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق