الاخبار

جهود دبلوماسية مكثفة لتقاسم ضرر شح المياه في العراق مع ثلاث دول

الغربية نيوز …..

كشفت وزارة الموارد المائية العراقية، اليوم السبت، عن خطط وجهود دبلوماسية مكثفة لتقاسم اضر شح المياه وقلة الايرادات المائية بين دول المنبع اي منبع الانهار “ايران وتركيا وسوريا” وبين دول المصب وابرزها العراق.

وقال المتحدث الرسمي عن وزارة الموارد المائية علي راضي ثامر : ان وزير الموارد المائية العراقي مهدي رشيد الحمداني عقد اجتماع مهما مع وزير الموارد المائية السوري عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، لتوحيد وبلورة موقف موحد تجاه دول المصب وتقاسم اضرار شح المياه والايرادات المائية بسبب الظروف المناخية والعوامل الاخرى وعدم تحمل دول المصب، وابرزها العراق لاضرار نقص المياه وتبعاتها السلبية.

واكد فاضل؛ تنسيق المواقف مع الجانب السوري لدعم ملف المياه والحفاظ على الخزين الستراتيجي في السدود وتوزيع الايرادات المائية بشكل عادل وفقا للمواثيق والاتفاقات الدولية المعمول بها.

وبين ان انحباس الامطار وضعف الغطاء الثلجي سبب نقص كبير في الموارد المائية في دول منابع ومصبات الانهار، لكن العراق تحمل الضرر الاكبر من شح المياه، مشيرا الى استمرار اللقاءات والتنسيق وعبر جميع القنوات الرسمية الدبلوماسية مع الجانبين الايراني والتركي، لضمان حصة العراق المائية من الانهار المشتركة ومواجهة ازمة المياه التي يعانيها العراق خلال الفترة الحالية.

وأعلن وزير الموارد المائية العراقية، مهدي رشيد الحمداني، في وقت سابق بأن ندرة هطول الأمطار أدت إلى انخفاض تدفق النهرين الرئيسيين في العراق إلى 50 بالمائة، مقارنة بالعام الماضي، مشيراً إلى أن تحويل إيران لروافد نهر دجلة قد أدى أيضاً إلى تراجع التدفق إلى سد دربندخان في البلاد إلى صفر بالمائة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق